اتفاق الرياض

تعرف على الشرط الذي وضعه الإنتقالي للتراجع عن " الإدارة الذاتية " وقوبل بالموافقة من قبل السعودية و الشرعية اليمنية

قبل 3 شهر | الأخبار | محليات

قالت مصادر حكومية في الرياض ، إن المجلس الانتقالي المدعوم اماراتيا وضع شرطا وحيداً  أمام الشرعية الدستورية والحكومة السعودية  ، للتراجع عّن اعلان "الادارة الذاتية".  

وأوضحت المصادر أن شرط الانتقالي، تركز على طلب منحه ثلث اعضاء الحكومة الجديدة.

وأضافت بأنه تم مناقشة شرط المجلس الانتقالي الذي قدمه عيدروس الزبيدي،  من قبل الحكومتين اليمنية والسعودية ووافقتا عليه.  

ولفتت المصادر إلى أنه تم الاتفاق أيضا بين الشرعية والسعودية والانتقالي ،على تشكيل حكومية جديدة برئاسة رئيس الوزراء الحالي الدكتور معين عبدالملك.

هذا وكانت مليشيات الانتقالي المدعومة اماراتيا، قد رفضت تنفيذ ما يخصها من بنود اتفاق الرياض الذي تم توقيعه في العاصمة السعودية الرياض في 5 نوفمبر الماضي ، وصعدت المليشيات سياسيا وعسكريا ضد الحكومة في عدن وسقطرى بإعلانها "الإدارة الذاتية " وتنفيذها تمردات في سقطرى .  

مساحة اعلانية