رشدي الكوشاب
فرقة حافظ معياد في المياه الإقليمية للمعاشيق
الساعة 10:21 مساءاً
رشدي الكوشاب

 

عزيزي القارئ ، لنتابع معاً أهم و أخطر ثلاث قضايا مغلق عليهافي أعماق بحر المعاشيق.
انتهت قضية محلات الصرافة ..
أنتهت قضية ربط البنك المركزي فرع مارب
ربما ايضاً انتهت قضية تحويلات المغتربين .
حتى الآن العمل كله كان في البر و تم الوصول للهدف رغم المطبات و الحفر .

الآن ،حافظ معياد يقود فريق من أمهر الغواصين،فريق متكامل من أصحاب الخبرة( اقتصاد مال سياسة ) الذين مازالوا حتى اللحظة يبذلون جهود ناجحه تلو الجهود دون كلل او ملل رغم وجود العديد من ثعابين و كلاب البحر و أبو مقص والأخطبوط في أعماق المعاشيق و أمامهم ثلاث قضايا يجب ان تخضع لإدارة البنك المركزي. مهما كلف الأمر .
أولاً :-
أخطبوط الخارجية يخرج من حِجره في عمق المعاشيق و ينتفض رافضاً قضية رفع كشوفات المرتبات لجميع العاملين في الخارجية و السفارات و القنصليات رسمين و متعاقدين ... إنها الطامة الكُبرى باقوم ..
سيتضح للجميع حجم العبث و الإهدار للمال العام و قوائم المرتبات المنصرفة شهرياً بالمليارات .. جيش جرار داخل وزارة الخارجية بالرياض و السفارات و القنصليات .
كل سفارة و كل قنصلية و كل ملحقية توظف و تتعاقد مع العديد من الموظفين بالمخالفة للقانون ناهيك عن من تم الزج بهم في السلك الدبلوماسي برواتب بالدولار لا تقل عن 4000 شهرياً للموظف الواحد .
وزارة الخارجية بدون وزير .. لكن هناك نائب وزير و لا يحق قانوناً ان يقوم وكيل وزارة الخارجية بمقابلة نائب الرئيس طالما و محمد الحضرمي يُعتبر حالياً الرجل الاول بوزارة الخارجية و ماقام به الوكيل هو إنتقاص في حق نائب وزير الخارجية فلا غرابة في تصرف الوكيل نظراً لعدم وجود الخبرة العملية في الجانب الاداري طالما وتعيينه تم دون شروط و معايير .
ثانياً :-
لدينا كذلك مرتبات تصرف بمئات الملايين من داخل الرياض منذ سنوات وهناك صناديق سوداء لديها كشوفات بكل اسم يستلم مرتب من الرياض و أسماء دون مسميات وظيفية و دون تواجد في الرياض و صرف عبر التفويضات .
أيمن باجنيد وكيل وزارة المالية
حسين منصور أمين عام رئاسة الوزراء
هاذان الشخصان عندهم تفاصيل ادق من الدقيقه و هم الان في دوامة لان هناك فضائح و بلاوي ستطفو على السطح .
ثالثاً :-
قضية مهمة أيضاً أثقلت خزينة الدولة و هي كشوفات تفصيلية باسماء الطلاب الموفدين بالخارج و مصدر و تاريخ التوجيهات و أول مصرف للطالب و سنوات الايفادالمحددة بقرار الإيفاد .
كلنا حافظ معياد و فريق عمله
نعم للشفافية و نشر كشوفات أسماء من ينهبوا خزينة الدولة و يأكلون قوت المواطن
نعم لمقارعة الفساد
نعم لتلبية احتياجات المواطن من الخدمات الاساسية .
النجاح في هذه القضايا الثلاث قد يتسبب. بتعيين حافظ معياد وزيراً للمالية ليس كنوع من الترقية وإنما للتخلص منه كمحافظ للبنك لانه أقتحم حقل أبو مقص و الاخطبوط . مع العلم انه مازال هناك كشوفات بمرتبات الجيش و ما ادراك ما كشوفات الجيش !!

#الله # الوطن#
رشدي الكوشاب

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
ايران تقصف والحوثي يعلن مسؤوليته
حال امريكا واسرائيل
عيوننا إليك ترحل كل يوم