الخطاب بن السناني
لا نصر لمن تفرقهم الأهداف
الساعة 12:20 صباحاً
الخطاب بن السناني


  
_إذا استمر الانقسام  فلا نصر لنا_ 

أظن أن آخر مسمار في نعش الشرعية في كل مناطق اليمن والجنوب كمجلس إنتقالي
 سيكون هذه المرة... ولن  تقوم لنا قائمة بعد الآن إذا لم نتحد

نلاحظ  اجتياح الحوثي لكل المناطق وإخضاعها 
لا أحد يقول كل هؤلاء حوثه
 
الحوثي في عام( 2014)خرج من صعدة نحو دماج  أسقط دماج وكانت هُنالك مقاومة حقيقية ؛ وبعد اجتياحها أصبحت حاضنة له بعد تجاوزها  وما بعدها غير قابلة له  ووصل إلى كتاف؛ والبقع ؛وحوث؛ وعمران ؛
وهنالك  ترنح عدة أشهر في مقاومة حقيقية ورافضة لتواجده

 وكل هذه المناطق التي تجاوزها الحوثي  كانت  غير قابلة بوجوده وإلا لما قاومت  وقت حياد الجيش وأعلنت رفضها له 

وصل الحوثي إلى أطراف صنعاء وكانت وقتها صنعاء  "خط أحمر" بالنسبة للشرعية وللجيش 
و اجتاز الخط الأحمر ووصل الى مقر الأحمر 
وهرب الأحمر 
وكتب تغريدة 
"لن يطول غيابي ولن تدوم فرحتكم"!
تداولنا هذه التغريدة كثيراً حتى صارت مثل يضرب به لدى كل مقاوم ومقاتل وكنا مؤملين فيه خيرا
 
أُقيمت اتفاقيات ومنها اتفاقية السلم والشراكة وقع عليها كل الأطراف 
ولم تمر الأيام وقوات الحوثي تحاول الاستيلاء على باقي المؤسسات والمعسكرات وجميع المرافق الحكومية من عسكرية وأمنية ومدنية 
وصل الحوثي إلى مدينة( إب) لكنهم قابلوه  بالرفض وقاتلوه لأيام وسلموا كمن سبقهم 
 وقت إن  عرفوا ألّا مجال لهم ولا طاقة لهم بجالوت وجنوده !

وصل الحوثي إلى البيضاء وكلنا يعرف ويعلم علم اليقين  كيف قاومت البيضاء ورداع  وقيفة وقرية خبزة كانت مثالاً للصمود 
استسلمت كل هذه المناطق الرافضة للحوثي
وصارت قاعدة عسكرية للحوثي يحشد منها ويستقر فيها 

وصل الحوثي إلى تعز ولا ننسى كل تلك الجموع تهتف رافعين شعارات معادية للحوثي
 ومطالبة للدولة
 لم أنسى احتجاجات ابناء تعز وشعارهم المشهور 
(على غيري على غيري خلس زنه لبس ميري)

وقت أن عرف أبناء تعز ألا فرق بين الزنة والميري 

قامت المقاومة وتشكلت وحدثت مجازر مروعة  وتحرر من تعز الكثير واقتنع من لم يتحرر بالحوثي سلطة الأمر الواقع 

وصل الحوثي إلى أقصى الجنوب وكانت هنالك مقاومة بالشيء  البسيط  وكل الدعم كان يأتي انزالا جويا
 لا ميناء بأيدينا ولا مطار ولا شي 
خرج الحوثي مذمومًا مدحورا من الأراض الجنوبية

وبعد ذلك تشكلت الألوية العسكرية كمرحلة بدائية 

ولا زلت أذكر لواء الحزم وبعد ذلك دخلت التشكيلات بعدة مسمياتها وعدة قاداتها ابو فلان ابو علان. ابو جمعان ابو لقمان ابو همدان ابو عمران ابو حمران العيون!

ولا يكاد  يمضي شهر إلا والقتال بين هذه التشكيلات يتجدد وقطع الطرقات يتردد كردة فعل بين قيادات تلك التشكيلات العسكرية 
 
كل هذه الفترة ولم تتوحد هذه التشكيلات الأمنية أو العسكرية

أما بالنسبة للمشاريع الخدمية 
كل شي على ما كان عليه من قبل  مطارات وموانئ ونفط وشركات ومؤسسات  وكهرباء وخطوط 
كلها معطلة وزاد السوء  على المجتمع من مجاعة وفقر وانهيار اقتصادي 

نطلع قليلاً إلى مارب والجوف ونعود الى النقطة المحورية 

مارب وما أدراك ما مارب بداية الحرب هي من شكلت من مطارح نخلاء. قاعدة عسكرية رافضة للحوثي وللجيش المحايد 
بعد أن عرفت انقلابه على الرئيس الشرعي
وفي حين تسميتهم بالدواعش والقاعدة  انتشر هاش تاق ملوك سبأ 
 لا زلت أتذكر تلك المعارك الرافضة في جبال هيلان 
وتحرير الكثير من الأراضي اليمنية وصولاً إلى أول مديريات صنعاء
 وهي نهم ؛ نهم التي صارت مثال للمقاومة الضعيفة والمترنحة  
توقفت فجأة ولا أعرف لماذا توقفت 

نمر قليلاً في خطوط الجوف الجوف أصبحت محرره 
إلى جانب مارب وجزء من البيضاء والجنوب وشبوة  والساحل الغربي   
وشرق اليمن الذي لم يدخله الحوثي نهائيا 
خلاصة الكلام كل المناطق اليمنية رافضة للحوثي لكنها مستسلمة ومقسمة 
ولن تستطيع أن ترفض الحوثي مادامت منقسمة إلى عدة اقسام 

وهانحن في العام الخامس والحوثي يعود  لاجتياح الجنوب مرة  أخرى .
وكل الخوف هو استمرار الانقسام  واختلاف الأهداف التي نقاتل لأجلها    
وبهذا يكون استسلام  طوعي   للمناطق المحررة والرضا  بالذي فرض على المناطق الأولى  التي سبقتنا برفضها للحوثي  واستسلمت !

فلا نستبعد اجتياح الجنوب من قبل  الحوثي ومن الجنوب يجتاح تلك المناطق المحررة التي تتفرج كمارب والجوف وشبوة وحضرموت بل وحتى المهرة !

فالانقسام. هو من هزمنا وليس ضعفنا 
وأخيراً
سنقول
إذا مِتّ ظَمآناً فَلا نَزَل القَطْرُ!


الخطاب بن صالح السناني

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
تفضيلات القراء
عيوننا إليك ترحل كل يوم